Découvrez les perspectives prometteuses du marché marocain des jeux vidéo, avec une croissance estimée à 2 milliards de dirhams en 2024 et un nombre d'utilisateurs en constante augmentation
Découvrez les perspectives prometteuses du marché marocain des jeux vidéo, avec une croissance estimée à 2 milliards de dirhams en 2024 et un nombre d’utilisateurs en constante augmentation

Statista إلى آفاق واعدة لسوق ألعاب الفيديو المغربي، حيث من المتوقع أن يشهد نموًا ملحوظًا في السنوات القادمة. تشير التوقعات إلى أن عائدات السوق ستصل إلى 2 مليار درهم في عام 2024، مع استمرار الاتجاه التصاعدي حتى عام 2027.

نمو قوي مدفوع بزيادة الطلب

تشير توقعات Statista إلى أن سوق ألعاب الفيديو المغربي سيولد 227.30 مليون دولار أمريكي (حوالي 2 مليار درهم) في عام 2024. ومن المتوقع أن يستمر هذا الاتجاه التصاعدي حتى عام 2027، حيث سيصل حجم السوق إلى 297.50 مليون دولار (حوالي 3 مليارات درهم) بمعدل نمو سنوي متوسط ​​يبلغ 9.39٪ خلال الفترة من 2024 إلى 2027.

زيادة عدد المستخدمين

بالتوازي مع نمو عائدات السوق، من المتوقع أيضًا أن يزداد عدد مستخدمي ألعاب الفيديو في المغرب بشكل كبير. تشير التقديرات إلى وجود 8.4 مليون مستخدم بحلول عام 2027، مع ارتفاع معدل تغلغل المستخدمين من 19.5٪ في عام 2024 إلى 21.2٪ بحلول عام 2027.

سوق ديناميكي وجذاب للمستثمرين

مع متوسط ​​الدخل لكل مستخدم يقدر بـ 30.22 دولارًا أمريكيًا في عام 2024، يُظهر سوق ألعاب الفيديو المغربي طلبًا متزايدًا وقوة شرائية متزايدة بين مستخدميه. هذه العوامل، إلى جانب السكان الشباب المتصلين بالإنترنت، تجعل سوق ألعاب الفيديو المغربي قطاعًا ديناميكيًا وجذابًا للمستثمرين والجهات الفاعلة في الصناعة.

إمكانات هائلة للاقتصاد المغربي

نظرًا لنموه الواعد وإمكاناته الهائلة، من المتوقع أن يلعب سوق ألعاب الفيديو دورًا مهمًا في الاقتصاد المغربي في السنوات القادمة. يتمتع هذا القطاع بإمكانية خلق فرص عمل وتحفيز الابتكار والمساهمة في تنويع الاقتصاد الوطني. وبالتالي، فإن الألعاب الإلكترونية تمثل فرصة جديدة للنمو للمملكة، مما يسمح للمغرب بالتمركز كلاعب رئيسي في المشهد الدولي لألعاب الفيديو.

في الختام، يُظهر سوق ألعاب الفيديو المغربي آفاقًا تنموية مشجعة، مما يوفر فرصًا كبيرة للجهات الفاعلة في الصناعة والاقتصاد الوطني ككل. مع ازدياد الطلب وازدياد عدد المستخدمين وإمكانيات التطوير الكبيرة، من المتوقع أن تلعب الألعاب الإلكترونية دورًا رئيسيًا في المشهد الاقتصادي المغربي في السنوات القادمة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ربما يعجبك أيضا

داسيا ساندرايدرز: اختبارات داكار الأولى تنتهي، الوجهة التالية المغرب

تواصل داسيا تحضيراتها لخوض غمار رالي داكار 2025، حيث أكملت فريقها اختبارات…

تحديث سيتروين برلينغو: تصميم عصري، راحة استثنائية وتكنولوجيا متطورة

تكشف سيتروين النقاب اليوم عن النسخة الجديدة من لودوسبيسها الشهير، برلينغو. مع…