تساعد القراءة على تعليم الفرد مهارات الاستقبال والتواصل مع الآخرين وتساعده على تعلم مهارات مختلفة مثل مهارات التحدث والاستماع بمستوى متقدم وتعتبر من ضروريات اكتساب المعرفة التي تساعد على الأداء الوظيفي.

إذا كنت تقضي ساعات يوميًا على مواقع التواصل الاجتماعي دون أن تفكر أبدًا في فتح كتاب أو قراءة رواية، فإنك تفوت العديد من الفوائد التي أثبتها العلم.

في مقال اليوم أفيتوماك ستوضح علاقة النجاح المهني بالمداومة على القراءة!

يوصي الخبراء بقضاء بعض الوقت كل يوم في قراءة شيء نستمتع به، وبمرور الوقت ندرك معظم الأسباب التي تجعل القراءة المنتظمة عادة جيدة. فوفق مجموعة من الدراسات المعرفية تم إثبات العديد من الفوائد للقراءة والتي تتجلى:

الإسترخاء

القراءة هواية ممتازة، وقد ثبت علمياً أنه بعد القراءة لمدة 10 دقائق، يتباطأ معدل ضربات القلب وتسترخي العضلات. لذلك، يمكننا اعتبار قراءة الكتب وسيلة فعالة لتقليل التوتر.

التخلص من الأرق

بعض الناس ينامون بسبب القراءة، ويمكننا أن نعتبر ذلك وسيلة فعالة للاسترخاء والتخلص من الأرق لأنها تمنعنا من التفكير في المشاكل اليومية.

فهم الآخرين وتطوير مهارة التعاطف

تؤكد الأبحاث النفسية أن الأشخاص الذين يقرؤون بانتظام يطورون التعاطف، كما تزيد القراءة من القدرة على فهم المواقف والعواطف وتقوية العلاقات.

اكتساب المرونة العصبية

يعد اكتساب المرونة العصبية (قدرة الجهاز العصبي على التغيير) من أهم فوائد القراءة المثبتة علميًا، حيث غالبًا ما يكتسب القراء مرونة فكرية أكبر، و يشحذون عقولهم بأفكار جديدة، و يكتسبون قدرة أسرع وأكثر كفاءة على حل المشكلات.

النجاح الوظيفي

هناك علاقة واضحة بين النجاح الوظيفي والأشخاص الذين يقرؤون بانتظام، يدرك العديد من المديرين التنفيذيين في الشركات الكبيرة أن القراءة شكل مهم من أشكال التمارين الرياضية ومصدر للتعلم وتمهيد الطريق للنجاح.

تنمية الخيال

تظهر الأبحاث العلمية أن القراءة يمكن أن تنمي الخيال وتجعل العقل أكثر انفتاحًا، وهو ما يحدث بشكل رئيسي لأولئك الذين يحبون قراءة الروايات الخيالية.

أفيتو تشكركم على حسن متابعتكم؛ لا تترددوا في إرسال آرائكم وتعليقاتكم!

للحصول على قائمة خاصة بأفضل الكتب ندعوكم لزيارة أول موقع متخصص وذلك من خلال الضغط هنا!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ربما يعجبك أيضا

داسيا ساندرايدرز: اختبارات داكار الأولى تنتهي، الوجهة التالية المغرب

تواصل داسيا تحضيراتها لخوض غمار رالي داكار 2025، حيث أكملت فريقها اختبارات…

تحديث سيتروين برلينغو: تصميم عصري، راحة استثنائية وتكنولوجيا متطورة

تكشف سيتروين النقاب اليوم عن النسخة الجديدة من لودوسبيسها الشهير، برلينغو. مع…