هل تشعر بأن عيناك تدمع بشكل متكرر ؟ هل عطست دون توقف أكثر من ذي قبل؟ أنت لست وحدك لأن التهاب الأنف التحسسي أصبح مصدر قلق متزايد في العالم. على الرغم من أن الأدوية يمكن أن تساعد في تخفيف أعراض الحساسية لديك، إلا أن الطريقة الأفضل لحل هذه المشكلة هي حماية منزلك من الحساسية. عندما تقوم بإزالة المواد المسببة للحساسية من بيئة معيشتك، فإنك تقضي عليها في مهدها. لهذا السبب ستقوم أفيتو في مقال اليوم بعرض مجموعة من النصائح الفعالة لحماية منزلك من الحساسية  في الوقت المناسب وعلى مدار جميع الفصول.

من أبرز الطرق الناجعة في حل مشكل الحساسية المفرطة اتباع بعض الخطوات المهمة؛ لنكتشف هذه الخطوات !

 

الخطوة 1: تحديد ما الذي يسبب الحساسية لديك بالفعل

انه مهم جدا. يتبع الكثير من الناس المسار الخاطئ لمعالجة مشكلات مثل الحساسية. على سبيل المثال،  شعر القطط مع إبقاء النوافذ مغلقة لن يساعدك. والسبب هو أن الغبار ليس هو مسبب الحساسية المحدد الذي يحفز جهازك المناعي على المبالغة في رد فعله. يجب أن تفكر في رؤية طبيب حساسية لتحديد مسببات الحساسية التي تزيد أعراضك سوءًا. يقوم الطبيب بإجراء بعض الاختبارات التي تتعرض فيها لمسببات الحساسية المشتبه بها لمعرفة كيفية تفاعل جسمك.

 

الخطوة 2: إزالة الفوضى

يعد التنظيف خطوة مهمة جدًا لحماية منزلك من الحساسية. يعتبر التخلص من الفوضى هو الخطوة الأولى في التنظيف. قم بإعداد قائمة بالأشياء التي تمتلكها والتي لم تستخدمها خلال آخر 1-3 سنوات. تخلص منه. من المهم جدًا تنظيف مساحة المعيشة الخاصة بك بانتظام، لأنه كلما زاد عدد الأشياء الموجودة لديك، زاد خطر الإصابة بمسببات الحساسية في منزلك. بالإضافة إلى ذلك، فإن الحساسية ليست هي السبب الوحيد الذي يجعلك بحاجة إلى التنظيم. فالتعرض المستمر للبيئات المزدحمة يزيد من القلق والتوتر.

 

الخطوة 3: تقليل الأثاث الذي يتجمع فيه الغبار في منزلك

ينتهي الأمر بمعظم المواد المسببة للحساسية بالاحتجاز على الأثاث أو داخله. يشمل هذا بشكل أساسي الأثاث المنجد، الذي يحبس الغبار ووبر القطط. لذلك ننصحك باستخدام الأثاث الذي يسهل تنظيفه مثل الفينيل أو الجلد أو البلاستيك أو الخشب. امسح الأثاث الخاص بك بقطعة قماش نظيفة ورطبة كل ثلاثة أيام إذا كنت تعيش في منطقة بها الكثير من الغبار والبناء. لن تكون المهمة شاقة كما تبدو إذا حافظت على الحد الأدنى من أثاثك. أيضًا، إذا كنت تعيش مع حيوانات أليفة، فاحفظها بعيدًا عن الأثاث المنجد!

 

الخطوة 4: تنظيف مرشحات الهواء واستبدالها بانتظام

عندما تحتفظ بجهاز ما، يجب أن تتعلم أيضًا كيفية صيانته. الصيانة التي تأتي معهم هي جزء من امتلاك مكيفات الهواء وأجهزة تنقية الهواء وفلاتر هواء الغرفة. نظرًا لأن مرشحات هذه الأجهزة تحتفظ بجميع البكتيريا والغبار الموجود في الهواء الذي تتنفسه، فإنها تنسد مع الاستخدام. إذا أهملت هذا الجزء، فمن المحتمل أنك ستتنفس نفس الغبار دون أن تدرك ذلك. تأتي معظم الوحدات مزودة بأدلة تخبرك بعدد المرات التي يجب عليك فيها تنظيف مرشحات الهواء أو استبدالها.

 

الخطوة 5: فحص كل غرفة في المنزل للتأكد من استكشاف الأخطاء وإصلاحها

تأكد من تنظيف كل غرفة في منزلك جيدًا. هذه الخطوة ضرورية لبناء منزل خالٍ من الحساسية. استخدم الوسائد القابلة للغسل في غرفة المعيشة الخاصة بك. في المطبخ، أبعد الصراصير ولا تترك الأطباق طوال الليل. احتفظ بالمروحة أثناء الطهي لمنع ارتفاع الرطوبة وبالتالي ظهور العفن. قم بتنظيف الفراش وألعاب الأطفال بانتظام.

 

نشكركم على حسن متابعتكم لهذا المقال لا تترددوا في إرسال آرائكم وتعليقاتكم!
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ربما يعجبك أيضا

تحديث سيتروين برلينغو: تصميم عصري، راحة استثنائية وتكنولوجيا متطورة

تكشف سيتروين النقاب اليوم عن النسخة الجديدة من لودوسبيسها الشهير، برلينغو. مع…